الهواتف الذكية

أهم عشر (10) نصائح احترافية لأي شخص يشتري هاتفًا ذكيًا مستعملًا أو مستعملًا – DroidAfrica

[ad_1]

إعلانات

في بعض مقالاتي السابقة، حاولت استكشاف الأسباب التي تجعل الهاتف المحمول المملوك مسبقًا أو المستعمل أو المستعمل هو الخيار الأفضل بالنسبة لك. هذه المقالة ستكون شيئا مماثلا. سنلقي نظرة على بعض أهم 10 أشياء يجب مراعاتها عند شراء هاتف ذكي مستعمل.

لذا، سواء كنت باحثًا متمرسًا عن الصفقات أو مجرد غمس أصابع قدميك في سوق السيارات المستعملة، فإن هذه النصائح العشرة التفصيلية ستزودك بالمعرفة التي تحتاجها لاتخاذ قرار شراء ذكي.

عشر (10) نصائح يجب مراعاتها عند شراء هاتف ذكي مستعمل أو مستعمل

1. فحص الحالة البدنية:

قم بإلقاء نظرة فاحصة على الجزء الخارجي للهاتف بحثًا عن أي علامات تآكل. يمكن أن تشير الخدوش أو الخدوش أو الشقوق إلى التعامل القاسي والمشكلات المحتملة في المستقبل. انتبه بشكل خاص إلى الزوايا والحواف، لأنها غالبًا ما تكون عرضة للتلف.

2. التحقق من صحة العرض:

تعد شاشات العرض المزيفة أو شاشات الطرف الثالث مصدر قلق شائع في سوق السلع المستعملة. ابحث عن العيوب مثل الإضاءة غير المتساوية أو تغير اللون على طول الحواف، مما قد يشير إلى شاشة غير أصلية. الأصالة أمر بالغ الأهمية لتحقيق الأداء الأمثل وطول العمر.

3. اختبار جودة الميكروفون ومكبر الصوت

لا تنس تقييم القدرات الصوتية للجهاز. قم بتسجيل عينة من مقطع الصوت وتشغيله مرة أخرى لتقييم جودة الميكروفون ومكبر الصوت. ضمان إعادة إنتاج صوت واضح دون أي تشويه أو صوت مكتوم.

4. تقييم صحة البطارية

مع أن بطاريات الليثيوم أيون غير القابلة للإزالة أصبحت قياسية في الهواتف الذكية الحديثة، أصبح تقييم صحة البطارية أمرًا ضروريًا. استخدم تطبيقات تشخيص الجهاز للتحقق من سعة البطارية وحالتها الصحية، مما يضمن قدرتها على الاحتفاظ بالشحن بشكل فعال.

5. التحقق من رقم IMEI:

يعمل رقم IMEI كمعرف فريد لكل هاتف ذكي. تحقق من رقم IMEI للتأكد من صحة الجهاز وحالة الضمان وسجل الشراء. يمكن أن توفر خدمات التحقق من IMEI عبر الإنترنت رؤى إضافية حول خلفية الهاتف.

6. فكر في الأسواق غير المتصلة بالإنترنت:

في حين أن المنصات عبر الإنترنت توفر الراحة، فإن الأسواق غير المتصلة بالإنترنت توفر الفرصة للفحص والتحقق العملي. تواصل مع البائعين مباشرةً لتقييم حالة الجهاز وأصالته قبل إجراء عملية الشراء.

7. اختبار أجهزة الاستشعار ووظائفها:

تأكد من أن جميع أجهزة الاستشعار والوظائف تعمل بشكل جيد. اختبر الميزات مثل مستشعرات القرب والجيروسكوبات وماسحات بصمات الأصابع لاكتشاف أي مشكلات محتملة قد تؤثر على أداء الجهاز.

8. اختيار المنصات ذات السمعة الطيبة أو المنافذ غير المتصلة بالإنترنت:

عند التسوق عبر الإنترنت، قم بإعطاء الأولوية للمنصات ذات السمعة الطيبة مع إجراءات صارمة لمراقبة الجودة وعمليات التحقق من البائع. وأيضًا، عند الشراء دون الاتصال بالإنترنت، قم بإعطاء الأولوية للمتاجر بدلاً من تجار الهواتف على جانب الطريق. تجنب دائمًا الصفقات التي تبدو جيدة جدًا لدرجة يصعب تصديقها، لأنها قد تشير إلى منتجات مزيفة أو بائعين محتالين.

9. طلب ​​التوثيق:

اطلب الوثائق ذات الصلة، مثل إيصالات الشراء أو بطاقات الضمان، من البائع. على الرغم من أن هذه المستندات لا تكون متاحة دائمًا، إلا أنها يمكن أن توفر الطمأنينة فيما يتعلق بملكية الهاتف وتغطية الضمان. توخي الحذر إذا كانت هذه المستندات، وخاصة الإيصال، غير متوفرة.

10. إعطاء الأولوية للمصادر الموثوقة:

عند الشراء من المعارف أو الأصدقاء، أعط الأولوية للثقة والشفافية. قم بإنشاء اتصال واضح فيما يتعلق بتاريخ الهاتف وحالته وأي مخاطر مرتبطة به لضمان سلاسة المعاملة.

خاتمة:

مع هذه النصائح العشرة التفصيلية، يجب أن تكون مستعدًا للتنقل في سوق الهواتف الذكية المستعملة بثقة. تذكر إعطاء الأولوية للأصالة والوظيفة والشفافية طوال عملية الشراء.

من خلال دراسة متأنية وفحص شامل، ستجد الهاتف الذكي المستعمل المثالي الذي يلبي احتياجاتك وميزانيتك. يمكنك أن تبدأ بمقالتي عن أفضل 5 هواتف ذكية رائدة قديمة من سامسونج يمكنك شراؤها بدلاً من العروض متوسطة المدى/المبتدئة.

[ad_2]

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *